مدرسة مالك بن أنس الابتدائية بالمدينة المنورة


جديد الأخبار

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

المدينة المنورة


بسم الله الرحمن الرحيم برنامج ال

بسم الله الرحمن الرحيم

نبذة عن المدينة المنورة, على ساكنها أفضل الصلاة والسلام

المدينة المنورة تُلقب "بطيبة الطيبة" أول عاصمة إسلامية، وتقع على أرض الحجاز التاريخية غرب المملكة العربية السعودية، تبعد حوالي 400 كم عن مكة المكرمة في الاتجاه الشمالي الشرقي، وعلى بعد حوالي 150 كم شرق البحر الأحمر، وأقرب الموانئ لها هو ميناء ينبع والذي يقع في الجهة الغربية الجنوبية منها ويبعد عنها 220 كم، تبلغ مساحة المدينة المنورة حوالي 589 كم² منها 29 كم² تشغلها المنطقة العمرانية، أما باقي المساحة فهي خارج المنطقة العمرانية، وتتكون من جبال ووديان ومنحدرات سيول وأراض صحراوية وأخرى زراعية ومقابر وأجزاء من شبكة الطرق السريعة....................................................

تأسست المدينة المنورة قبل الهجرة النبوية بأكثر من 1500 عام، وعُرفت قبل ظهور الإسلام باسم "يثرب"، وقد ورد هذا الاسم في القرآن في قوله تعالى على لسان بعض المنافقين: {وَإِذْ قَالَتْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ يَا أَهْلَ يَثْرِبَ لَا مُقَامَ لَكُمْ فَارْجِعُوا وَيَسْتَأْذِنُ فَرِيقٌ مِنْهُمُ النَّبِيَّ يَقُولُونَ إِنَّ بُيُوتَنَا عَوْرَةٌ وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ إِنْ يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَارًا}. والمدينة المنورة محرم دخولها على غير المسلمين، فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "اللهم إني أحرم ما بين لابتيها مثل ما حرم إبراهيم مكة، اللهم بارك في مدهم وصاعهم". يبلغ عدد سكان المدينة حوالي 1.300.000 نسمة، وتضم المدينة بين أحضانها الكثير من المعالم والآثار، ولعل أبرزها المسجد النبوي والذي يُعد ثاني أقدس المساجد الإسلامية بعد المسجد الحرام في مكة المكرمة، بالإضافة إلى مقبرة البقيع والتي تعد المقبرة الرئيسية لأهل المدينة، والتي دُفن فيها الكثير من الصحابة رضوان الله عليهم، ومسجد قباء أول مسجد بني في الإسلام، ومسجد القبلتين، وجبل أحد، والكثير من الوديان والآبار والشوارع والحارات والأزقة القديمة..

أسماء المدينة المنورة:................

المدينة: وهو الاسم الذي اشتهرت به بعد الهجرة، وقد ورد هذا الاسم في القرآن الكريم والحديث الشريف عدة مرات منها قوله تعالى: ((مَا كَانَ لِأَهْلِ الْمَدِينَةِ وَمَنْ حَوْلَهُم مِّنَ الأَعْرَابِ أَن يَتَخَلَّفُواْ عَن رَّسُولِ اللّهِ وَلاَ يَرْغَبُواْ بِأَنفُسِهِمْ عَن نَّفْسِهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ لاَ يُصِيبُهُمْ ظَمَأٌ وَلاَ نَصَبٌ وَلاَ مَخْمَصَةٌ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ يَطَؤُونَ مَوْطِئاً يَغِيظُ الْكُفَّارَ وَلاَ يَنَالُونَ مِنْ عَدُوٍّ نَّيْلاً إِلاَّ كُتِبَ لَهُم بِهِ عَمَلٌ صَالِحٌ إِنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ )) (سورة التوبة آية120) وقوله صلى الله عليه وسلم اللهم حبب إلينا المدينة كحبنا لمكة أو أشد حباً.......................

طابة: وهو اسم أطلقه عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم وورد في عدة أحاديث منها حديث ورد في صحيح البخاري عن أبي حميد قال: أقبلنا مع النبي صلى الله عليه وسلم من غزوة تبوك حتى إذا أشرفنا على المدينة قال: هذه طابة...............

طيبة: ورد هذا الاسم في الأحاديث النبوية عدة مرات أيضاً منها حديث ورد في صحيح مسلم عن فاطمة بنت قيس رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر المدينة فقال هذه طيبة، هذه طيبة، هذه طيبة .....................................

الدار والإيمان: ورد هذان الاسمان في القرآن الكريم في قوله تعالى ((وَالَّذِينَ تَبَوَّءُوا الدَّارَ وَالإِيمَانَ مِنْ قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُفْلِحُونَ )) ـ سورة الحشر آية 9 ...........................................

أما الأسماء الأخرى فقد استمدها المؤرخون من بعض الأحاديث الضعيفة ومن صفاتها وبعض الأحداث التي وردت عنها، وأهمها: المسكينة ـ الجبارة ـ المجبورة ـ الجابرة ـ المحبوبة ـ القاسمة ـ دار الأبرار ـ دار الهجرة ـ دار السلام ـ دار الفتح ـ المختارة ـ الصالحة ـ المنورة ـ دار المصطفى ـ قرية الأنصار ـ ذات النخل ـ سيدة البلدان ـ ذات الحرار ـ دار الأخيار ـ المرحومة ـ الخيرة ـ الشافعة ـ المباركة ـ المؤمنة ـ المرزوقة.........

 

جبال المدينة المنورة:..

.

مركز تحميل مدرسة الإمام مالك بن أنس في المدينة المنورة

جبل أحد: جبل أحد (بضمّ الهمزة والحاء) جبل مطلّ على المدينة المنوّرة، اشتهر بوقوع غزوة أحد تحت سفحه بين المسلمين بقيادة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وأعدائهم من مشركي مكة سنة 3 هـ (625 م). وهو جبل جرانيتي أحمر اللون يقع إلى الشمال من المدينة على بعد 4 كم من الحرم الشريف، ويمتد من الجنوب الشرقي إلى الشمال الغربي ويبلغ طوله 7 كم وعرضه ثلاثة كيلومترات تقريبا. وهو أكبر جبال المدينة وأعلاها، وتقع عند سفحه "مقبرة الشهداء" التي دفن فيها شهداء معركة  أحد. ومن ما يؤثر عن هذا الجبل العظيم: أنه صعد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم جبل أحد ومعه أبو بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم أجمعين, فاهتز بهم فقال النبي : «أثبت أحد، فإنما عليك نبي وصديق، وشهيدان». وعن قتادة عن أنس بن مالك ‎ قال : قال رسول الله : «إن أحد جبل يحبنا ونحبه»..................................................................................

جبل ذبــاب:جبل صغير أسود، يقع في الجهة الشمالية الغربية من المسجد النبوي، ويبعد عن سوره الحالي أقل من كيل، ولا يتجاوز ارتفاعه عشرين متراً. ويروى أنه سمي بهذا الاسم نسبة إلى رجل من اليمن، قدم إلى المدينة وقتل بعض أهلها فقتل وصلب على بعض صخوره، وكانت الطريق الخارجة من ثنية الوداع الشامية تمر به فيراه الداخلون والخارجون. كما أن الخندق الذي حفره المسلمون في السنة الخامسة للهجرة يمر من قاعدته الغربية. وتذكر بعض الكتب التاريخية أنه ضربت قبة لرسول الله فوقه، وأن رسول الله عقد راية لبعض الصحابة عنده، لذلك بني فوقه مسجد أثري صغير سمي مسجد الراية أو مسجد ذباب، وفي وقتنا الحاضر غطى العمران معظم الجبل، وأصبح المسجد الأثر المميز للجبل..............

جبل سليع 
جبل سلع 
جبل عينين / جبل الرماة
جـبل ثـور
جـــبل عيــر
يتبع إن شاء الله...
 
 
 
 
 
 
 
 
 

........................................................................................


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة 2010-2011 لمدرسة الإمام مالك بن أنس الابتدائية بالمدينة المنورة